الرئيسية / التوقعات الشهرية / توقعات كارمن شماس لأبراج شهر ديسمبر 2013 ، توقعات الابراج لشهر كانون الاول 2013 كارمن شماس .توقعات ابراج شهر 12– 2013 كارمن شماس
توقعات كارمن شماس لأبراج شهر ديسمبر 2013 ، توقعات الابراج لشهر كانون الاول 2013 كارمن شماس .توقعات ابراج شهر 12– 2013 كارمن شماس

توقعات كارمن شماس لأبراج شهر ديسمبر 2013 ، توقعات الابراج لشهر كانون الاول 2013 كارمن شماس .توقعات ابراج شهر 12– 2013 كارمن شماس

توقعات كارمن شماس لأبراج شهر ديسمبر 2013 ، توقعات الابراج لشهر كانون الاول 2013 كارمن شماس .توقعات ابراج شهر 12– 2013 كارمن شماس

برج القوس (22 تشرين الثاني – 20 كانون أول):

تصيب السهام التي يطلقها القوس هدفها. تحسن، أيها القوس، التصويب على الصعيدين المهني والعاطفي. لكن ثورتك تنتهي مع حلول عام 2013 . فكلما اتبعت القواعد، سهلت حياتك. نجحت في السنة الماضية في إثبات وجودك وأعربت عن ثقة بالنفس لا تُضاهى. ولكن عليك هذه السنة أن تبرهن مدى عمق مواهبك في عملك أو في مجالات حياتك الأخرى. تحاول تنظيم وقتك بدقة أكبر كي تتمكن من تطوير أفكارك الجديدة. كذلك، تستفيد من ثقة أشخاص نافذين يؤمنون لك السبل الضرورية كي تبلغ أهدافك المنشودة. أضف إلى ذلك دعم شريكك الذي يطمئنك ويؤكد لك أنك تتمتع بشعبية كبرى. نتيجة لذلك، يكثر الكلام عنك ويطرق الناس بابك ولا تواجه صعوبة في العثور على العمل الذي يناسبك. تكون نجاحاتك ظاهرة للملأ وتسكت كل الأفواه التي تتكلم عنك بالسوء وتحسدك على تقدّمك ونشاطك. على الصعيد العائلي. على الصعيد المالي، تجني الربح الوفير بسبب نجاح أعمالك ومشاريعك. إلا أن هذا النجاح لا يبدد قلقك ومخاوفك. ففي الأعوام الماضية، اقترضت الكثير من المال وكدّست الديون. لذلك تُضطر إلى بذل جهد مضاعف كي تتمكن من تنظيم شؤونك المالية. أما على الصعيد الصحي، فتحافظ على نظام غذائي سليم ووتيرة حياة هادئة، ما يساعدك على التخلص من توتّرك. ترتفع معنوياتك وتظهر في المناسبات الاجتماعية بأبهى حللك: جسم رشيق، وجه نضر، وابتسامة مشرقة.

برج الجدي (21 كانون أول – 19 كانون الثاني):

يمتاز مولود برج الجدي بثقافته وخبراته الواسعة. تنجح في معرفة حدودك وتعمل على عدم تخطّيها. تتخلى هذه السنة عن التخطيط لتنغمس في عالم المغامرة. ويعود ذلك إلى تمضيتك معظم أوقاتك مع أشخاص شغوفين بالحياة يثيرون فضولك ويشجعونك على دخول مجالات ما كانت لتخطر على بالك سابقاً. أما في حياتك اليومية، فتعرب عن روح أكثر انفتاحاً وقدرة أقوى على التكيّف. وتتجلى رغبتك في التحرر من خلال نمط لباسك ومظهرك الخارجي. فتختار ثياباً أقل جدية وألواناً زاهية. يمثّل الجدي عادة صورة الأب. فتنجح أداء هذا الدور على الصعيدين المهني والعائلي.

ويتيح لك التصالح مع نفسك التحرر من أعباء السنوات الماضية. فتتطلع إلى الأمام بكل ثقة وعزم. تصادف ملاكك الحارس على الصعيد المهني. فيؤمن أحد رؤسائك بقدرتك على الاضطلاع بالمسؤوليات بكل نجاح، ويفتح أمامك شتى الأبواب. ننصحك بالتركيز على الأساس والعمل بجد وبطريقة عملية. وفي النهاية، تحصد ثماراً وافرة.

أما على الصعيد العاطفي، فتقابل هذه السنة نصفك الآخر إن كنت تبحث عن الحب الحقيقي. وإذا كنت متزوجاً، تتعاون أنت والشريك في رسم الخطط وتطوير المشاريع. وتحتفلان بنجاحكما في مكان رومنسي على ضوء الشموع. على الصعيد العائلي، تفضل الاحتفاظ بحياتك الشخصية لنفسك. فلا دخل للآخرين بها، حتى لو كانوا مقربين أو أفراد عائلتك.

برج الحمل (21 آذار – 20 نيسان):

تبدأ الكواكب بمعاكسة برج الحمل منذ يونيو. فتمرّ ببعض الأوضاع الحرجة، ما يدفعك إلى إعادة تقييم ظروفك والفرص المتوافرة أمامك. قد تتعرض لتوتر كبير يجعل صحتك تتدهور. كذلك، تحاول إعادة النظر في علاقاتك العاطفية لتحدد ما يعنيه الشريك لك وما إذا كنت تود تمضية بقية حياتك معه. مهنياً، تقدِم على تغيير جذري لن تنكشف كامل تأثيراته إلا عام 2012. أما مادياً، فتكون بمنأى عن كل سوء. حتى أنك قد تحقق بعض الأرباح من صفقة تجارية مهمة. أخيراً، تمضي بعض الأوقات المميزة عام 2013 ، مع أنك تنهيها وقد أخذ منك التعب والإرهاق كل مأخذ.

برج السرطان (22 حزيران – 22 تموز):
تنهي عام 2013 مع تغييرات مشجعة تدفعك إلى النظر إلى المستقبل بتفاؤل كبير. تحيط نفسك بأشخاص يشاطرونك الاهتمامات والطموحات ذاتها. إذا كنت عازباً، يعرب لك شخص تود التقرب منه عن استعداده للارتباط بك. ولا تتردد في إعلان هذه العلاقة أمام كل المقربين. أما إذا كنت متزوجاً، فتهنّئ الشريك على نجاح أعماله وحكمة رأيه. يُعتبر ديسمبر الشهر المناسب لتتصالح مع الشريك إن كنتما منفصلين. في الثاني عشر والثالث عشر من هذا الشهر يعيد إليك القمر ذكريات الطفولة، فتحنّ إلى الماضي. تؤكد لك احتفالات رأس السنة أنك تنعم بدعم كل المحيطين بك، ما يمنحك ثقة كبيرة بالنفس.

برج الميزان (23 أيلول – 22 تشرين أول):
بما أن كوكب عطارد يظل في برج الجدي طوال هذا الشهر، يمكنك مراجعة حساباتك المصرفية من دون أي خوف أو قلق. وإذا مررت بفترات من الشح خلال الأشهر السابقة، يتبدل الوضع خلال هذا الشهر. يحالفك الحظ أيضاً على الصعيد المهني، فتحقق نجاحاً باهراً في مشروع تعمل عليه منذ زمن. لكنك تواجه بعض العقبات على الصعيد الاجتماعي. فتحاول، مثلاً، تنظيم حفلة نهاية السنة بطريقة معينة، إلا أن الظروف تعاكسك. باختصار، لا تسير الأمور كما تخطط لها خلال هذا الشهر. ولكن لا تحزن، فهذا الوضع يفتح الباب أمام المفاجآت.

برج الجدي (21 كانون أول – 19 كانون الثاني):
ما من مبرّر يعلّل تجهّمك. إلا أن الوضع الذي تجد نفسك فيه لا يُلائمك البتة. تتوتر أعصابك وتتبنى موقفاً متعالياً، إلى حد يجهل معه المحيطون بك الطريقة الأنسب لمخاطبتك. يعود توترك هذا إلى الطاقة الكبيرة التي صرفتها خلال الشهر المنصرم. فقد بذلت مجهوداً كبيراً لتحقق انتصارات كبيرة على الصعيدين المادي والمهني. نتيجة لذلك، يتمرّد جسمك ويُطالبك بفترة راحة وهدوء. آن الأوان للاسترخاء والاستمتاع بعطلة الأعياد.

برج الثور (21 نيسان – 20 أيار):

تُصاب بخيبة أمل بسبب مواقف البعض أو تعاملهم معك بأسلوب غير محبب. لكن حين يستعيد الثور الثقة بنفسه، لا يسامح كل مَن أساء إليه. عاطفياً، احذر من الوعود الكاذبة. فقد يوهمك أحد في العمل أن القرارات لم تتخذ بعد، بيد أن مجريات الأحداث تبرهن لك العكس. أما صحياً، فلا تقلق بسبب خسارتك الوزن لأنك لا تلبث أن تستعيده. تمنح القرارات التي اتخذتها في شهرَي مايو وأبريل معنى جديداً لحياتك، فتسعى إلى إدخال تغييرات جذرية إليها. وعندما تنجح، يتركك عدد من أصدقائك. لكن لا تحزن، فأولئك ليسوا أصدقاء حقيقيين.

برج الأسد (23 تموز – 22 آب):
يعبر عطارد برج القوس خلال هذا الشهر لذلك إذا قررت تبديل مكان إقامتك أو عملك، تشعر أن الوقت يمضي بسرعة. ننصحك بالتفكير ملياً في العواقب المادية والاجتماعية قبل اتخاذ أي خطوة، لأنها قد تقلب حياتك رأساً على عقب. مالياً، تعاني مصاعب جمة وتكدّس الديون. غير أن ذلك لا يثنيك عن المضي قدماً بالعطلة التي خططت لها أو شراء الهدايا التي اخترتها. تظن أنك ستتمكن في شهر يناير من التوصل إلى سبل لتسديد ديونك كافة. لكن حاجتك إلى المال تبرز قوة إرادتك وتصميمك، إذ ترفض الاستسلام وتعمل بدأب لتأمين المال الضروري للاحتفال بالأعياد. اجتماعياً، يعني مرور عطارد في برج القوس أنك ستتعرف إلى أشخاص أجانب وتوقع معهم عقد عمل.

برج العقرب (23 تشرين أول – 22 تشرين ثاني):
مع دخول كوكب المريخ برج العذراء وعطارد برج الجدي، تكون نهاية عام 2011 جيدة. مهنياً، تعمل في ظل ظروف حسنة وتتقاضى راتباً يتلاءم مع حاجاتك. وقد تحظى أيضاً بعلاوة أو ترقية كنت تحلم بها. اجتماعياً، تبدو في ختام هذه السنة مستعداً للتفاعل مع كل المحيطين بك من دون تردد، ما يفتح أمامك آفاقاً واسعة. عاطفياً، تدعو الشريك إلى حزم حقائبه، فالمغامرات بانتظاركما. لا تنسَ أن تشكر كل المقربين لأنهم تحملوا نزواتك خلال الأشهر ألأخيرة من هذه السنة.

برج الدلو (20 كانون الثاني – 18 شباط):
يطيل كوكب عطارد البقاء في برج القوس، فيجلب لك كل ما له صلة بالخارج والبلدان الأجنبية اكتفاء كبيراً، سواء كان عطلة أو رحلة عمل أو دورة تدريبية. مهنياً، تصب كل اهتمامك على نشاط محدد، مفوتاً الكثير من الفرص المثيرة للاهتمام. ولكن لا مجال للندم لأن المشروع الذي تعمل عليه يشمل مراحل عدة. وتتيح لك كل منها تعزيز وضعك، تحسين صورتك، وجني الكثير من المال. وخلال هذه المراحل كافة، تعقد صداقات جديدة وتطلع على حضارات وثقافات مختلفة. تنهي، أيها الدلو، السنة مع كوكب الزهرة. فتكثر الضحكات ضمن العائلة والأفراح على الصعيد العاطفي. كذلك تبلغ شعبيتك حدها الأقصى.

برج الجوزاء (21 أيار – 21 حزيران):

يدفعك دخول كوكب عطارد برج القوس إلى تحديد أولوياتك. مهنياً، تحصل أخيراً على الترقية أو العلاوة التي كنت تحلم بها. لكن مشاكلك مع عائلتك والشريك تتواصل. ومع أنك تدرك أن الرياح تجري “بما لا تشتهي السفن”، تقرر الوقوف في وجه العاصفة وتغير مسار حياتك. إلا أن المصاعب تستمر. ومع دخول كوكب المريخ برج العذراء، تولي التفاصيل أهمية كبرى، وخصوصاً في العمل، لأنك تعتقد أنها قد تؤثر في صورتك. عموماً، ينصحك الفلك بالهدوء والتروي، فأوضاعك أفضل مما تظنه.

برج العذراء (23 آب – 22 أيلول):
تبدّلت كثيراً خلال عام 2013 . قد لا تظهر هذه التغييرات جلياً لبعض المقربين، غير أنك ازددت ثقة بالنفس. فقد تجرأ مولود العذراء على التعبير عن رأيه والإمساك بزمام حياته. إذا كنت عازباً ولا تود تمضية هذه السنة وحيداً، فستتحقق أمنيتك هذه وتعثر على الشريك المناسب. أما إذا كنت متزوجاً، فتشكر الشريك على صبره ورفضه التخلي عن علاقتكما على رغم كل الضغوط التي تعرّضت لها. مالياً، تجني عائدات كبيرة، ما يتيح لك شراء الكثير من الهدايا خلال فترة الأعياد. أما عائلياً، فيحمل لك هذا الشهر لقاءات مع أفراد من عائلتك لم ترهم منذ زمن بعيد.

برج القوس (22 تشرين الثاني – 20 كانون أول):
يبدأ كوكب عطارد بالانسحاب من برجك حتى الرابع عشر من هذا الشهر. لذلك، تُضطر إلى الانكباب على العمل وتنظيم ملفاتك وأوراقك المالية. تواجه بعض المشاكل التي كنت تظنها جزءاً من الماضي. فتعجز عن تجاهلها ولا تفلح محاولاتك لحمل أفراد عائلتك على مساعدتك في حلها. فإما يرفضون أو لا يجيدون هذا النوع من الأعمال. عاطفياً، يضعف دخول كوكب الزهرة برج الأسد علاقة الحب التي تعيشها. لا شك في أنك تكّن للشريك مشاعر جياشة، إلا أن طريقتك في التعبير عنها تنفّره منك. فلمَ لا تحاولان مناقشة هذه المسألة بهدوء في جو رومنسي خلال فترة الأعياد هذه؟

برج الحوت ( 19 شباط – 20 آذار):
يدفعك دخول كوكب الزهرة برج الجدي إلى التعقّل. تتيح لك عطلة نهاية السنة رؤية الأصحاب والأقارب وسائر أفراد العائلة. مالياً، تتحسن عائداتك وتحصل على دفعة من المال من مصدر كنت قد نسيت كل شيء عنه. فتقرر أنت والشريك الاقتصاد في بعض المجالات والاستثمار في مشاريع محددة. فتعمدان، مثلاً، إلى بيع سيارة فاخرة لتشتريا سيارة أقل ثمناً. أما إذا كنت عازباً، فتتلقى دعوة من أحد الأصدقاء. لا تتردد في قبولها لأنك بأناقتك ستتمكن من أسر قلوب الحاضرين.

عن karim

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى